خطأ من يقول: الأقارب عقارب

الثلاثاء 15 رمضان 1442ﻫ admin
خطأ من يقول: الأقارب عقارب

     هذا مثلٌ مٌضِلٌّ يحضُّ على قطيعةِ الرَّحْمِ التي أمرِ اللهُ أن توصلِ، ويصطدم ُمع مبادئِ الإسلامِ حيثُ يقولُ اللهُ تعالى:


﴿ وَاعْبُدُواْ اللّهَ وَلاَ تُشْرِكُواْ بِهِ شَيْئًا وَبِالْوَالِدَيْنِ إِحْسَانًا وَبِذِي الْقُرْبَى ﴾ [النساء: 36]، وقال سبحانه: ﴿  وَاتَّقُواْ اللّهَ الَّذِي تَسَاءلُونَ بِهِ وَالأَرْحَامَ إِنَّ اللّهَ كَانَ عَلَيْكُمْ رَقِيبًا ﴾ [ النساء: 1]، وقال رسول الله صلى الله عليه وسلم:  «من سَرَّهُ أن يُعَظِّمَ اللهُ رزقَهُ، وأنْ يَمُدَّ في أجَلِه فَلْيَصِلْ رحْمَهُ»   [ صحيح رواه أحمد 6291].

وقال صلى الله عليه وسلم: «صلةُ القرابةِ مثراةٌ في المالِ، مَحَبٌّة في الأهلِ، مَنْسَأَةٌ في الأجَلِ » [صحيح الطبرانى 3768  ].

وليس هذا فحسب، بل إنَّ مَنْ يَصِلُ مَنْ وَصَلَهُ من ذَوى قُرباه، ويقطعُ مَنْ قطعَهُ منهم فليس بواصل، قال صلى الله عليه وسلم: « ليسَ الواصلُ بالمكافِئ، ولكنَّ الواصلَ الذي إذا قَطَعَتْ رَحِمَهُ وَصَلَهَا » فالواجب أن نَصِلَ أقاربَنا وإنْ قَطَعونا وآذونا.

شاركنا بتعليق





بدون تعليقات حتى الآن.