خطأ من يقول “اشهد لى بكعكة أشهد لك برغيف”

الخميس 4 محرم 1443ﻫ admin
خطأ من يقول “اشهد لى بكعكة أشهد لك برغيف”

المعنى اقر لي بكعكة وأنا أقر لك برغيف، المثل هو دعوة قبيحة لتبادل شهادة الزور فمن يشهد لي بملكية شيء صغير اشهد له بملكية شيء أكبر وهو ما يخالف قوله تعالى :﴿ وَالَّذِينَ لا يَشْهَدُونَ الزُّورَ وَإِذَا مَرُّوا بِاللَّغْوِ مَرُّوا كِرَاماً ﴾[الفرقان:72]

وشهادة الزور من أعظم الكبائر، ومن أعظم المنكرات، وفيها ظلم للمشهود عليه بالزور، فالواجب على كل مسلم أن يحذرها وأن يبتعد عنها لقول الله سبحانه: فَاجْتَنِبُوا الرِّجْسَ مِنَ الأَوْثَانِ وَاجْتَنِبُوا قَوْلَ الزُّورِ [الحج:30]، ويقول النبي ﷺ في الحديث الصحيح المتفق عليه: ألا أنبئكم بأكبر الكبائر ثلاثا، قلنا: بلى يا رسول الله! قال: الإشراك بالله، وعقوق الوالدين، وكان متكئًا فجلس فقال: ألا وقول الزور ألا وشهادة الزور، فما زال يكررها حتى قلنا: ليته سكت”. يعني: حتى قال الصحابة: ليته سكت إرفاقًا به عليه الصلاة والسلام لئلا يشق على نفسه، كررها كثيرًا ليحذر منها؛ لأن بعض الناس يتساهل فيها، وربما يعطى مالًا ليشهد بالزور.

شاركنا بتعليق





بدون تعليقات حتى الآن.