سِلْسلَةُ(عَمَلُ الْيَوْمِ وَاللَّيْلَةَ ـ هي مما تتزود به إلى الآخرة ـ) (2)

الأحد _14 _أغسطس _2016AH admin

كلمات معدودة لو وزنت بما تقول لوزنتهن

من سلسلة عمل اليوم والليلة، ما رواه مسلم عَنِ ابْنِ عَبَّاسٍ، عَنْ جُوَيْرِيَةَ، أَنَّ النَّبِيَّ صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ خَرَجَ مِنْ عِنْدِهَا بُكْرَةً حِينَ صَلَّى الصُّبْحَ، وَهِيَ فِي مَسْجِدِهَا، ثُمَّ رَجَعَ بَعْدَ أَنْ أَضْحَى، وَهِيَ جَالِسَةٌ، فَقَالَ: «مَا زِلْتِ عَلَى الْحَالِ الَّتِي فَارَقْتُكِ عَلَيْهَا؟» قَالَتْ: نَعَمْ، قَالَ النَّبِيُّ صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ: " لَقَدْ قُلْتُ بَعْدَكِ أَرْبَعَ كَلِمَاتٍ، ثَلَاثَ مَرَّاتٍ، لَوْ وُزِنَتْ بِمَا قُلْتِ مُنْذُ الْيَوْمِ لَوَزَنَتْهُنَّ: سُبْحَانَ اللهِ وَبِحَمْدِهِ، عَدَدَ خَلْقِهِ وَرِضَا نَفْسِهِ وَزِنَةَ عَرْشِهِ وَمِدَادَ كَلِمَاتِهِ "([1])

هذه الكلمات هي كلمات معدودة، لكنها وزنت بأجرها مثاقيل عظيمة، وأعداد هائلة ﴿ذَلِكَ فَضْلُ اللَّهِ يُؤْتِيهِ مَنْ يَشَاءُ وَاللَّهُ ذُو الْفَضْلِ الْعَظِيمِ﴾[الحديد:21]، فعندما تقولها اشكر الله –عز وجل- أن وفقك إليها، فهو توفيق من الله –تبارك وتعالى-، ومنحة منه يمنحها من يشاء من عباده.

 فانظر إلى هذه الأعداد الهائلة من خلق الله –تبارك وتعالى- فأنت سبحت بقولك هذا بعدد هؤلاء هذه المخلوقات، وأيضًا ناهيك عن زنة عرش الرحمن –جل جلاله- ومداد كلماته.

 فحافظ أيها الأخ المبارك على هذا الحديث، واجعله من برنامجك اليومي.

      فضيلة الشيخ: خالد الجريش.



([1])  مسلم (2726).  

 

شاركنا بتعليق





بدون تعليقات حتى الآن.