عوامل تحقيق الرجاء

الخميس _5 _مارس _2020AH admin
عوامل تحقيق الرجاء

إن تحقيق الرجاء في قلب المؤمن لابد له من عوامل
تساعده على ذلك، وقد ذكر العلماء أربعة عوامل للوصول
إلى تحقيق الرجاء، وهي:

1.ذكر سوابق فضل الله على العبد:
فيتذكر العبد ويستحضر أن االله من عليه بفضائل سابقة،
عندما خلقه، ووهبه السمع والبصر، وهيأ له الأرض للسكنى،
وأنزل له الكتب، وأرسل له الرسل، وهيأه لدخول هذا الدين
العظيم.

2. ذكر ثواب الله من جزيل ثوابه وعظيم إكرامه:
وذلك بدون أن يكون العبد مستحقا لهذا الثواب
الجزيل، فإن االله يكافئ العبد بأكثر مما يستحقه، ويهبه ويمنحه
رغم قلة عبادة العبد وطاعته؛ فمتى ما تذكر العبد هذا طمع

في ثواب االله وكرمه، ورجا أن يكون ممن ُيمنح هذا الكرم
والثواب.

3. تذكر نعم الله في الحال:
وأنه ما زال ينعم علينا بأنواع النعم والألطاف، في الدين
والدنيا، وفي أبداننا وأسماعنا وأبصارنا، ويرزقنا الأموال
والأولاد والزوجات، فإن هذه النعم الحالية التي يرزقها االله
للإنسان تحثه على رجائه والرغبة فيه.

4.ذكر سعة رحمة الله:
وأن رحمته سبقت غضبه، وأنه هو الرحمن الرحيم الغني
الكريم الرؤوف بعباده المؤمنين، ولذلك فإن تحقيق الرجاء
يقوم على معرفة أسماء االله وصفاته.
وصحة رجاء العبد له علامة، ُس ِئل أحمد بن عاصم -رحمه
االله- : ما علامة الرجاء في العبد؟

قال: أن يكون إذا أحاط به الإحسان  ألهم الشكر راج
لتمام النعمة من االله تعالى عليه في الدنيا وتمام عفوه عنه في
الآخرة.

شاركنا بتعليق





بدون تعليقات حتى الآن.